Skip to Main Content

أوبيوم هاوس

أوبيوم هاوس

يقع مبنى أوبيوم هاوس (دار الأفيون) السابق الذي بني في أواخر القرن التاسع عشر في المنطقة المائية من المرفأ الداخلي في التقاطع بين شارعي Rua das Lorchas (روا داس لورشاس) وPraça de Ponte e Horta (براسا دي بونتي إي هورتا) تحول في البداية إلى مستودع ثم إلى مصنع بوتقات بعد حظر الأفيون في عام 1946. وقد استأجرت مؤسسة أكاديمية الدار في وقت لاحق للاستخدام في الأغراض التعليمية. وفي عام 1996، خضع أوبيوم هاوس (دار الأفيون) للتجديد والترميم الشامل. وفي عام 2001، تم نقل العيادة الثانية لجمعية تونج سين تونج الخيرية إلى الدار ومنذ ذلك الحين وهي تقدم خدمات العلاج بالإبر الصينية والخدمات الطبية الغربية للجمهور. والأن يقف الدار كشاهد ممتاز على أسلوب العمارة النموذجي في المرفأ الداخلي خلال السنوات الذهبية من القرن التاسع عشر.