Skip to Main Content

بقايا كنيسة القديس بول

تشير بقايا كنيسة القديس بول إلى واجهة المبنى الذي كان في الأصل كنيسة ماتر دي التي تم بنائها في الفترة من 1602 إلى 1640، والتي دمرتها النيران عام 1835، وكلية القديس بول، التي تقع بالقرب من الكنيسة. وبصورة إجمالية، فإن كل من كنيسة ماتر دي القديمة وكلية القديس بول وحصن الجبل كانوا جميعًا بنايات يسوعية وشكلوا ما يعتبر "حصن" ماكاو. وبالقرب تقع بقايا الكلية القديمة للقديس بول شاهدة على ما كان يعد أول جامعة ذات أسلوب غربي في الشرق الأقصى، تضم برنامج أكاديمي مفصل. وفي الوقت الحالي، تستخدم بقايا القديس بول بصورة رمزية كمذبح للمدينة.